أخبار المشروع القطري السوداني للآثار


    السفارة القطرية في برلين تنظم مؤتمر مائدة مستديرة حول
    السياحة في السودان بالمركز الثقافي العربي"الديوان" في 27 سبتمبر 2018

    على مدى  الخمس سنوات الماضية تضافرت جهود ما يزيد عن اربعين بعثة  دولية تعنى بالتنقيبات الاثرية والعناية والحفاظ على الآثار القديمة وبناء مراكز للزوار والمتاحف والبنية التحتية التي تخدم السياحة لتحدث تغييراً في معالم  المشهد السياحي بالسودان.  فالسودان الآن اصبح في وضع  جيد ويمتلك   عدد كبير من المواقع التي تٌدار بشكل جيد مقارنة  بما كانت عليه في الاعوام قبل المشروع القطري السوداني للآثار.

    ومن خلال هذه التطورات ارتفعت قيمة وجاذبية السياحة الثقافية  للسودان بشكل كبير وسرعان ما ستكون على قدم المساواة مع الدول المجاورة لها .   ومن اهداف هذه الفاعلية هو اطلاع منظمي الجولات الثقافية الالمان بهذه التطورات فيما يتعلق بالتراث الثقافي السوداني وكمنبر للنقاش بين ممثلي المشروع القطري السوداني والهيئة العامة للآثار والمتاحف بالسودان والسفارة السودانية من اجل العمل على زيادة تطوير البنية التحتية السياحية للمواقع الاثرية السودانية  من جهة , وصناعة السياحة الثقافية من جهة اخرى  تفوق التوقعات والاحتياجات من اجل تحقيق سياحة ثقافية مستدامة في السودان.

    واًفتتح الحدث  بكلمة  سعادة السفير الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني رئيس المجلس الاستشاري للبيت الثقافي العربي , والذي اعرب -سعادته -عن الترحيب بسعادة السيد  بدر الدين عبد الله سفير السودان بالمانيا وكذا العديد من الخبراء والضيوف الذين لبوا هذه الدعوة , وعبَّر  سعادته خلال كلمته عن دعوته للمشاركين الى استكشاف والوقوف على التطور السريع في قطاع السياحة بالسودان.

     ومن جانبه شكر سعادة السفير بدر الدين عبد الله سعادة الشيخ سعود آل ثاني  والديوان وفريق متاحف قطر على اتاحتهم هذه الفرصة العظيمة و كرم الضيافة.  و قال سعادة  بدر الدين عبد الله إن السودان يتحول بشكل كبير إلى وجهة سياحية تزخر بالمواقع الاثرية القديمة والتقاليد مستفيدًا من التعاون مع قطر وألمانيا.

     وبعد هذه الكلمات الترحيبية عرض البروفيسور توماس ليستن مدير قطاع التراث الثقافي بالوكالة في متاحف قطر  الجهود التي قام بها المشروع القطري السوداني للآثارللحفاظ على المواقع وتعزيزها مع السكان  المحليين وتعزيز التبادل مع الزوار.  واشار الدكتور  باول وولف من المعهد الالماني للآثار الى أن هذا الواقع المٌعزز يمكن ان يقدم تجربة استثنائية للزوار ومع التكنولوجيا وتوفر البيانات يمكن لها المشروع المضي قدما.

     وقام السيد اسماعيل النور من معهد التراث الدولي في ايرونبريدج  بجامعة برمنجهام بالمشاركة بوجهة نظره حول العمل معاً من اجل تعزيز السياحة في السودان واتباع نهج متكامل يشمل التسويق المحلي والادارة.                                                                                            

     قامت السيدة كريستينا هوك من المعهد الالماني للآثار بعرض تقديم لسياحة مستدامة لموقع التراث العالمي بمروي.  وقام الدكتور سيمون  وولف بالتقديم عن الغطاء الجديد فوق الحمامات الملكية بمروي.  واعقب العروض نقاش مباشر حول كيفية تنظيم السفر والعوامل التي تجعله اكثر استدامة وفعالية.

    وفي نهاية الحدث قام سعادة السفير الشيخ سعود آل ثاني بتكريم كل من سعادة السفير بدر الدين عبد الله والبروفيسور توماس ليستن بمنحهما كأس  الديوان الجديد .

     وانتهى الحدث بعرض فيلم قصير  عن السياح مسكتشفي اثار السودان وخُتِم المساء بنقاش بين الضيوف وتبادل وجهات نظرهم حول بوفية عربية خفيفة.

     

     

     
     

    الوصلات السريعة 

    الأخبـار

    البعثـات

    المطبوعـات

     

    QM

     

    جميع حقوق الطبع والنشر والنسخ محفوظة -2013 © هيئة متاحف قطر